أرشيف هذا التصنيف » خواطري «

عشرة بالمائة : (الحلقة الثامنة عشرة)

uOSSC_site_2.0_OR_2للعودة للحلقات السابقة، المرجو النقر على الروابط التالية :
الحلقة الأولى
الحلقة الثانية
الحلقة الثالثة
الحلقة الرابعة
الحلقة الخامسة
الحلقة السادسة
الحلقة السابعة
الحلقة الثامنة
الحلقة التاسعة
الحلقة العاشرة
الحلقة الحادية عشرة
الحلقة الثانية عشرة
الحلقة الثالثة عشرة
الحلقة الرابعة عشرة
الحلقة الخامسة عشرة
الحلقة السادسة عشرة
الحلقة السابعة عشرة

الحلقة الثامنة عشرة :
رغم كل محاولات أبي لتدبير موعد لاختبار الرنين المغناطيسي في اليوم نفسه، و رغم تفهم صاحب سيارة الأجرة الذي ظل ينتظر معنا كفرد من العائلة حتى أحصل على موعد الاختبار، و رغم كل المحاولات، لم يتسن لأبى تدبير موعد الاختبار إلا ليوم الغد، و رغم أنه زمن قياسي بالنظر لما تعانيه الأغلبية الساحقة المسحوقة من المرضى في بلدنا الحبيب، إلا أن أبي لم يكن راضيا عن نفسه، كان يخاف علي خوفا لا حدود له، و لم يكن يريد تأخير الاختبار الذي طلبه البروفسور رشيد، لكن مشيئة الله كانت الأغلب على كل حال. عاد أبي لمنزلنا بالبلدة الصغيرة يجر أذيال خيبة كان الوحيد الذي يحس بها، كنت أنا و أمي فخورتين بأب حقق ما يعد في بلدنا مستحيلا.
المزيد »

عشرة بالمائة : (الحلقة الثالثة عشرة)

uOSSC_site_2.0_OR_2للعودة للحلقات السابقة، المرجو النقر على الروابط التالية :
الحلقة الأولى
الحلقة الثانية
الحلقة الثالثة
الحلقة الرابعة
الحلقة الخامسة
الحلقة السادسة
الحلقة السابعة
الحلقة الثامنة
الحلقة التاسعة
الحلقة العاشرة
الحلقة الحادية عشرة
الحلقة الثانية عشرة

الحلقة الثالثة عشرة :
آخر الدواء الكي، و كذلك كان. حار والديّ في أمري بعد أن أخذاني إلى أطباء من تخصصات مختلفة. صديقة لأمي نصحتها باللجوء إلى “فقيه” ليكوي لي ضد داء “المكلفة” الذي وصفه لي آخر طبيب مختص توجهت إليه، أخذني أبي إلى “الفقيه”، دخلنا فوجدنا صفا من “المرضى” تبدو عليهم علامات المرض، لكن أيا منهم كان يبدو على أحسن حال بالمقارنة مع حالتي. كانت حرارتي عالية جدا، كنت بالكاد أستطيع الحركة بمساعدة أبي، كانت عيني شبه مقفلتين كما لو كان قد أغمي علي، قمنا “بالتسجيل”، ثم انتظرنا حتى نودي علينا. جلست في طابور طويل مع مرضى آخرين، كنت الأولى في الطابور، مما يعني أنني كنت أول من ستنال حظها من الكي.
المزيد »

التصنيفات: خواطري  اترك تعليقك

اولاد بنعدي

enfantsكنت ذات يوم مع صديق كاتب و باحث، له كتاب باسم : “اولاد بنعدّي”، و حدث أن سألته حينها : من هم هؤلاء “أبناء بنعدّي”؟ و في أي مكان يقطنون؟ فكان جوابه : نحن هم أولاد بنعدي، كلما رأينا مشكلة أو حتى كارثة وجب الوقوف عندها و اتخاذ ما يلزم لعلاجها و منع تكرارها، ما كان لنا إلا رد واحد تكرر حتى مل هو من نفسه : “عدّي”، و هي كلمة مشبعة بمعنيين اثنين في موروثنا الثقافي المغربي : الاستمرار و الاستخفاف.

كم مشكلة تواجهنا نحن المغاربة كل يوم، مشاكل صغيرة و أخرى أكبر، كلها تجد لدينا نفس الدواء : “عدّي”، تحت بنود المسامحة و “تغيير الساعة بأخرى” و “اللي عطا الله عطاه”، انتقلنا من التساهل و التسامح إلى الفوضى، يكفي استخفافنا اليومي بقواعد المرور و فوضى الجولان العارمة التي تطبع مدننا، مرورا بتطبيعنا مع رمي النفايات في كل مكان (من الأوراق الصغيرة إلى الصناديق المليئة بما لذ و طاب من الأزبال)، وصولا إلى الرشوة التي أصبحت في مجتمعنا تسمى حلاوة و تدويرة، اختلفت أسماؤها، لكنها تبقى أسهل وسيلة لاختراق جميع القوانين و فتح كل الأبواب، و شراء صكوك الغفران لجميع الخطايا، حتى و لو كانت الخطيئة نتيجتها فقدان أرواح بريئة.

اليوم، 33 بريئا ذهبوا ضحية سياسة عدّي في طريق طانطان، و قبل اليوم بحوالي سنتين و النصف، ما يزيد عن 40 ضحية في طريق وارزازات ذهبوا ضحايا لنفس السياسة، و “عدّينا”، و يبدو أننا سنعدّي هذه المرة أيضا و سيفلت المجرمون الحقيقيون من العقاب، ثم أبشروا، لن يمر وقت طويل، و قبل أن ننسى ضحايا 2012 و ضحايا اليوم، سيعدّي “أولاد بنعدّي”. و يبقى السؤال يبارح مكانه : متى سيكف “أولاد بنعدّي” عن الاستخفاف بكل شيء حتى يتوقف نهر الدم، و يبدأ عصر آخر نحمل فيه اسما آخر : “أولاد المعقول”.

التصنيفات: خواطري  اترك تعليقك

العتاب الأخير

hwaml.com_1330634338_656أ بذلك تسفك كلماتي؟
أ بذلك يغتال صباحي؟

أ بذلك تنهار وعودكِ؟
أ بذلك تلغى أفراحي؟

أ و بسمة قلبكِ من دمعي؟
أو فرحته من أتراحي؟

اختزلي قولكِ مولاتي
لا حاجة لي بالإيضاح

قدمت فروض الطاعة في
قصركِ، أدليت بإفصاحي

في كونكِ أُسعدت قليلا
و كثيرا جاورت نواحي

المزيد »

التصنيفات: خواطري  اترك تعليقك

هل آتي؟

elderمن شَعرك أشتق حروفي
و بنورك أكتب كلماتي

و أدون في حبك كتبا
و قصائد تعبث في ذاتي

قلمي يجري فوق بساط
أبيض تصنعه وريقاتي

يطرز بهيامك أبياتا
هل زارت أذنَك أبياتي؟

هل قرأت عيناك حروفي؟
هل مست قلبَك نبضاتي؟

هل تسطع شمسي بسماك؟
هل تدفن قلبي آهاتي؟

هل أجرؤ؟ هل أدنو منك؟
هل أطرق بابك؟ هل آتي؟

المزيد »

التصنيفات: خواطري  اترك تعليقك

سارة

سارة ليلي صار طويلا
ساعاته صارت تتمدد

و الوحشة باتت تفتك بي
و بدونك روحي تتجمد

أذكر صوتك، يدفأ قلبي
فإذا غاب فقلبي يبرد

أشتاقك، تشتاقك نفسي
تشتاق لنورك كي تسعد

المزيد »

التصنيفات: خواطري  اترك تعليقك

بدون عنوان

hazinصنوف الناس إخواني
زرافات و أنواع

فمنهم من له أدب
يحكّمه فينصاع

سديد القول مشكور
له في الرأي إقناع

و منهم مثل شيطان
فهو للخير مناع

بلا حرج و لا خجل
له في الشر إبداع

فسر كلامه فحش
و علن القول لماع

أتاني فيكم يوما
فهو بالبهت دفّاع

يلفق لي تصاريفا
كمن للود قد باعوا

طفقت ألملم الماضي
و قلب المرء يلتاع

كذا الأصحاب في زمني؟
كذا الخوان قد ذاعوا؟

ولكن في وجوهكم
لخيرات و إشعاع

فلي في شعركم وطن
و لي في حبكم باع

و لي في كوكب الأبيات
أتباع و أتباع

أناروا الظلم من قوم
من الأضغان قد ضاعوا

حمدت الله في صحبي
فهم للحرف صناع

التصنيفات: خواطري  اترك تعليقك

أنا و القصيدة

houroufفي يوم من الأيام

وقفت أمامهم
ألقيت كلامي

حاكموني
شدوا وثاقي
أمسكوا بزمامي

أخذوا قصيدتي
دنسوا القصيدة أمامي

أمسكت قصيدتي
أشحت بوجهي
نظرت إليك
ألقيت سلامي

نظمت في حضرتك أبيات هيامي

فأنت أنت
أنت قصيدتي
و أنت حكامي

التصنيفات: خواطري  اترك تعليقك

سترحلين

leavingلا تسألي عما مضى
فالحب ماض و انقضى

لا تسأليني عن عويل
عن نحيب عن صدى

قد كنت فيك أهيم
في نفسي و لا أجد المدى

قد كان قلبي قلب طفل
تائه فيك اهتدى

ما كان كان و لن يعود
الأمس من رحم الردى

المزيد »

التصنيفات: خواطري  اترك تعليقك

خلق الليالي

IMG_6967.2سألتني عن خلق الليالي
حنون كحية رقطاء

تحملني
تأخذني إلى كبد السماء

تخلط أناتي بالأشلاء

تمزج حروفي بالحناء

المزيد »

التصنيفات: خواطري  اترك تعليقك