أرشيف هذا التصنيف » شعراء من المغرب «

شعراء من المغرب : حميد الحر

12443425_10207259397537551_545322189_oحميد الحر، شاعر من مدينة طنجة، ولد بها سنة 1970، أصغر إخوته و ابن لسائق أجرة مهووس بالقراءة لا تفارق الجريدة يديه و لأم أرضعت أبناءها حب الخير و حب الغير. ابن حارة مجاورة لمقهى الحافة بحي مرشان العريق، حي يفوح منه عبق التاريخ و نسيم الثقافة و الفن.
اكتشف ميولاته الشعرية مع دراسة المؤلفات التي كان يطالعها أيام كان التعليم تعليما حسب قوله. تتبع مدارس شعرية عديدة من المعلقات إلى شعر الصعاليك مرورا بحماسة الفرسان و الجهر بالغزل. فكانت أولى قصائده “ماذا أقول” سنة 1989 باللغة العربية رغم تخصصه الأكاديمي في الأدب الإنجليزي. عمل بعد تخرجه مدرسا للغة العربية في بوادي جبال الريف قبل أن يعود إلى طنجة ليستقر بها إلى اليوم. قرأ أثناء تواجده بالبادية لعمالقة الشعر على اختلاف مدارسهم، لكنه تأثر كثيرا بشاعره المفضل : أحمد مطر.
ساهم حميد الحر بفعالية في تأثيث الفضاء الثقافي في مدينة طنجة رفقة مجموعة من الفاعلين، شارك في ملتقيات محلية و وطنية، نشر في العديد من المجلات المكتوبة كمجلة ” فلسطين المسلمة ” و “منار الهدى” و “طنجة الأدبية” و “المثقف” و “المغرس”… و على صفحات المنتديات العربية المشهورة ك “ستار تايمز” و”الساخر” …إلخ … إلى أن فكر مع مجموعة من الشعراء بمدينة طنجة في إنشاء صالون طنجة الأدبي… فكرته ترمي إلى جعل المقهى مكانا ليس فقط للثرثرة والتدخين وشرب القهوة وإنما للرقي بمستوى المرتادين وتهذيب أسماعهم والرقي بأذواقهم إلى حيث الكلمة واللحن والإلقاء والإصغاء.
له ديوانان في الشعر الفصيح قيد الطبع، الأول يحمل اسم رائعته “شبه إحساس” و التي سنقرؤها له اليوم، و الثاني يحمل اسم “اغتراب”. و الآن نبقى مع الرائعة : شبه إحساس

شبه إحساس

أحسسته ولا أزال أنا
وقد يحسه البعض هناك
وقد يعيشه البعض هنا
أن تكون مواطنا في الوطن العربي
من الأساس

أو بالأحرى
أن تكون شبه مواطن
حفظا لأمانة القياس …

المزيد »

شعراء من المغرب : خليل الوافي

11872751_10206235031093433_383890372_nهو خليل الوافي ابن العربي، مزداد في 15 أكتوبر 1965 بمدينة الدار البيضاء، حاصل على الإجازة في شعبة اللسانيات سنة 1989، عمل استاذا للغة العربية و مراسلا لمجموعة منابر ورقية بالمغرب و خارجه، يعمل منذ 1994 إطارا إداريا بشركة أجنبية. له مجموعة من المشاركات على المستوى التنظيمي و الشعري بمجموعة من الملتقيات الوطنية له ديوانين و أعمال أخرى قيد الإعداد و الطبع :

– ديوان : ما أراه الآن سنة 2013 .
– ديوان : صدى النسيان سنة 2014 .
– ديوان : صرخة الطين ،قيد الطبع سيصدر بداية 2016 .
– مجموعة قصصية : صراخ النوافذ المغلقة سيصدر نهاية 2016 .
– ديوان : نحت الفراغ بداية سنة 2017 .
– رواية : عائشة سنة 2018 .

نقرأ اليوم للشاعر خليل الوافي قصيدة بعنوان : رعشة الفراشات

عفوك سيدتي
يغتالني صمتك السارح خيالاتي
وشما على خريطة المضارب
يمدني طيفك المشرئب
رعشة الفراشات
وهي ترقص فوق زهرة الهندباء
ينبجس الرند على همس الشجن
تداعبني زنابق الماء
في حيرة الوطن
يرتجف الملاك
بأرض موعودة بالحمم .
المزيد »

شعراء من المغرب : المرحوم لحسن باديس

badiss.2المرحوم لحسن باديس، من مواليد مدينة الراشدية سنة 1954، درس بالولايات المتحدة الأمريكية و حصل على دبلوم : تقني في الطيران و شواهد أخرى في هذا الميدان. حاصل على وسام الاستحقاق من الدرجة الممتازة. حاصل على الجائزة الوطنية لشعر الزجل. له رصيد من القطع الغنائية مصادق عليها من لدن لجنة الكلمات التابعة للشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة المغربية. شارك في عدة ملتقيات ومهراجانات ثقافية أحرز إثرها على شواهد تقديرية و تحفيزات أخرى.

أصدر عدة مؤلفات منها: “كيفاش …؟” (ديوان زجلي)، “مائة مثل و مثل”، الجزء الأول و الثاني (أمثال). “محاين الوقت” (ديوان زجلي)، “هوايش المعاني” (ديوان زجلي)، “صيفطت ليك سلامات” (ديوان زجلي)، و “شكرا ماما” : (ديوان زجلي تربوي للأطفال مصحوب بقرص مدمج).

بعد مسيرة مليئة بالعطاء المزركش بتواضع العلماء و البعيد عن كل بهرجة، أسلم المرحوم لحسن باديس الروح لبارئها بالقنيطرة يوم الأحد 5 أكتوبر 2014، دعواتنا بالمغفرة و الثواب لإنسان كان شاعرًا أو لشاعر كان إنسانًا، إنسانًا بحق.
نقرأ اليوم للمرحوم لحسن باديس قصيدة : أش بـك يـاحـال

لاتْـلـومْـنـي يـاحـالـي عْـلـى هـذْ الحـالْ
مـابْـيـدّي خـاتـمْ سـُلـيـمـانْ نْـبـدّلْ الاْحـوالْ

عْـلـى ظْـهـرْ البْـهـيـمـة الحْـمـل ثْـقـال
بـرْكـتْ عْـلـى غـفْـلـة وصْـبـرْهـا طـال

دّانـا حـالْـنـا وْمـاردّيـنـا بـال
تْـحـرقـتْ الطـاوَى وْجـاعـو العْـيـال

المزيد »

شعراء من المغرب : خدوج الغزواني الساكت

1186749_230564847097963_997273468_nضيفتنا اليوم هي الشاعرة خدوج الغزواني الساكت، من مواليد مدينة القنيطرة (29 يونيو 1956)، أستاذة اللغة العربية بالتعليم الثانوي التأهيلي، فاعلة جمعوية و مؤطرة لورشات الشعر والسينما بالمدينة. حاصلة على الإجازة في اللغة العربية و آدابها من كلية الآداب والعلوم الإنسانية من جامعة محمد الخامس بالرباط سنة 1982، و على دبلوم كلية علوم التربية سنة 1983، و دبلوم الدراسات المعمقة في النقد القديم سنة 1991 من الجامعة نفسها، اشتغلت في الفريق التربوي للأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين، لجنة تأليف الكتاب المدرسي من 1992 حتى 1997.
نشرت الشاعرة خدوج الساكت مجموعة شعرية بعنوان شهقة ضوء ،تضم أربعة دواوين : الحرون، العنود، زهراللؤلؤ، يضم ديوانين : امرأة رمادية، تفريخ في قلب النسيان. تنشط في مجموعة من الجمعيات و المؤسسات منها : جمعية قدماء تلاميذ ثانوية محمد الخامس القنيطرة، جمعية الدفاع عن اللغة العربية الرباط، جمعية أصدقاء الشاعر محمد الطوبي للثقافة والإبداع القنيطرة، شبكة جمعيات المجتمع المدني القنيطرة، فيدرالية جمعيات القنيطرة، العصبة المغربية للأسرة الرباط، جمعية البحث من أجل تنمية القنيطرة والغرب، النادي السينمائي القنيطرة، بيت المبدع الجهوي لجهة الغرب الشراردة بني احسن. متطوعة لإعطاء دروس في اللغة العربية و للتنشيط في كل من الخيرية الإسلامية و السجن المركزي بالقنيطرة. حاصلة على جائزة الاستحقاق الوطني سنة 2007 و وسام الاستحقاق الوطني من الدرجة الأولى سنة 2013.
سنبقى اليوم مع قصيدتها الفائزة في مسابقة الشعراء المحترفين العرب : عزلة الضوء البعيد

سل تجاويف الليل
عن دموع مسبلات ليس تطفي
بين الحنايا مآتم شوقي ،
وآهات وجد، على جناح أنين ترف من حر خفق.
سل تجاويف الليل
كيف قدت على جسدي سربال توق،
ترص الأثافي جمر حنين
وتسيخ بي في عذاب دفق.

المزيد »

شعراء من المغرب : جعفر الوراقي

10625001_720423114704611_5254523349823334250_nجعفر الوراقي، شاعر غنائي من مواليد مدينة الفقيه بن صالح، له 21 قصيدة مصادق عليها من طرف لجنة الكلمات والألحان بالشركة الوطنية للتلفزة و الإذاعة، 5 قصائد منها مغناة، و 3 ملحنة. فائز بالمرتبة الأولى في مسابقة مهرجان الشعر الشبابي بسلا الجديدة بقصيدة “زين السمرة”. أب لطفلين أسامة ومعاد. منشط للأمسيات الفنية والثقافية، له عدة مشاركات شعرية في مدن مختلفة من المملكة مع مشاركة خاصة بالمهرجان العربي للزجل نظمته جمعية أبي رقراق. حاصل على عدة شواهد تقديرية. نستمتع معه اليوم بقصيدة “زين السمرة” :

خليوني كيف لقيتوني …. لاتزيدو على مابيا
زين السمرة هبلني …. وكواني ألف كية
ياهاد الناس لاتلموني …. يكفي ماكلتو فيا
تيقو بكلامي وفهموني …. غيرها مايحلا ليا

المزيد »

شعراء من المغرب : مصطفى العبريدي

1147912_10202047136354279_733861404_nمصطفى العبريدي، شاعر و زجال مغربي، من مواليد مدينة الرباط، تنقل رفقة عائلته في مرحلة الطفولة بين مدن الرباط، وجدة، فاس و سلا.
حصل على شهادة الباكلوريا من ثانوية صلاح الدين الأيوبي سنة 1983.
اشغل كأستاذ للغة الانجليزية منذ سنة 1985 بكل من الناظور، آسا الزاك ثم تمارة حيث يعمل منذ سنة 1998 بثانوية مولاي علي الشريف التأهيلية.
كانت بداياته مع عالم الشعر باللغة الانجليزية في نهاية الثمانينيات من القرن الماضي، ثم انتقل إلى اللغة الفرنسية ثم إلى الزجل المغربي.
اهتم بالإضافة إلى الشعر بالترجمة من اللغة الانجليزية حيث نشرت له ترجمات للكاتب المعروف أوسكار وايلد.
متوج وطنيا في المهرجان الوطني للشعر الذي نظمته اكاديمية الرباط سلا زمور زعير في دورتيه الثانية و الثالثة ( 2010 ـ 2011) (فرنسية وزجل ).
يعتبر من الوجوه المألوفة بالملتقيات و الأمسيات الشعرية المنظمة بالرباط و سلا و له ديوانين قيد الطبع، أحدهما باللغة الفرنسية و الآخر زجلي.

ندعكم مع قصيدة زجلية للشاعر مصطفى العبريدي بعنوان : حروف الزين

ارشفت من كاس خمرة زلال
ماها حروف خاترة
اتسكر بريحة كلام
يجري في العروق
ايكمط الروح في قماش حرير
رضيع بالفرحة ايطير
المزيد »

شعراء من المغرب : قاسم البريني

kacemهو قاسم لبريني، شاعر و فاعل جمعوي، من مواليد سنة 1980 بمدينة سلا، حاصل على الإجازة في الحقوق شعبة القانون الخاص، له عدة مشاراكات في تظاهرات ثقافية متعددة في مدينة سلا و في مدن مغربية أخرى، كان أهمها مشاركته في المسابقة الدولية للشعر والزجل بالدار البيضاء، و التي حصل فيها على جائزة التنويه، له ديوان “رضاب أم خمرة” في الفصيح و ديوان تحت الطبع في الزجل بعنوان “عش الغراب”. المزيد »