أرشيف » مايو 9th, 2015 «

عشرة بالمائة : (الحلقة العاشرة)

uOSSC_site_2.0_OR_2للعودة للحلقات السابقة، المرجو النقر على الروابط التالية :
الحلقة الأولى
الحلقة الثانية
الحلقة الثالثة
الحلقة الرابعة
الحلقة الخامسة
الحلقة السادسة
الحلقة السابعة
الحلقة الثامنة
الحلقة التاسعة

الحلقة العاشرة :
“سارة”، أخرجتني ماجدة بندائها ذاك من عين إعصار كان يجول برأسي، أيقظتني من دوامة أفكاري ثم تابعت : “ماذا بك؟ أين وصلت؟…” فأجبت : “أتأمل فقط في حال الدنيا التي لم نكن نعرف عنها شيئا منذ وقت قريب”، ضحكت ماجدا ضحكة مجلجلة و قالت : “و ماذا يفيد أن نعرف أو لا نعرف، ليس مهما أن نعرف، المهم أن نعاند، أن نمسك بالفرح كما يمسك الرحالة الصغير بالنجوم، و أن نبتعد عن الأحزان، و ليتها تبتعد هي كذلك عنا”، ثم استرسلت في ضحكتها، رغم أن ما قالت لم يكن مضحكا أبدا بالنسبة لي، إلا أنني جاريتها في ضحكتها دون أن أدرك لذلك سببا. فجأة، رن جرس الهاتف، إنه جابر يسأل عني كعادته، لكن صوته بدا لي غريبا في الهاتف و هو يخبرني أنه يريد أن يراني بعد بضعة دقائق. لم أكن مرتاحة لطلبه هذا، لم يكن من عادته أن يطلب رؤيتي دون سابق إشعار. لكني لم أجد مفرا من الموافقة و النزول لرؤيته.
المزيد »