آخر يوم في حياتي

اليوم آخر يوم في حياتي

ثم سترحلن


اليوم آخر شروق للشمس

ثم ستذهبين


فلا تشفقي علي

لا تفكري في هذا المسكين


فأنا قوي

أو أتظاهر

بأني قوي متين


قد أبتلع دموعي

و أضحك

و أكذب على الملايين


أصنع زنزانة من ذكرياتك

و ألتجأ إليها

كلما قضني الحنين


و قد أهيم في الأرض

باحثا عنك

بضعة أيام

و بضع سنين


دعك مني الآن

فقد قاومت هجرك

و صرخت في وجهك

و اليوم أقبل

و أستكين


و ماذا بيدي

فأنا اليوم بين يديك

و بالصبر عليك أستعين


سأسكت و لن أزعجك

لن أزعجك ببكاء

لن أزعجك بأنين


لن أطلب غير الرحمة

فارحميني

و اذبحيني بألف سكين

التصنيفات: خواطري
تستطيع متابعة أي ردود على هذه التدوينة من خلال RSS 2.0 feed.تستطيع أن تترك تعليق, أو Trackback من موقعك الشخصي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *